دراسة .. استخدام الأسمدة الغنية بثلاثة معادن أساسية يعزز بشكل كبير من إنتاجية البطاطس

وفقًا للأبحاث الرائدة التي أُجريت في جامعة القاهرة بمصر، فإن الأسمدة الغنية بالكالسيوم والمغنيسيوم والزنك يمكن أن تعزز بشكل كبير من كمية وجودة محصول درنات البطاطس ، وذلك بالإضافة إلى المحاصيل الإستراتيجية الأخرى.

في دراسة جديدة — قام بها الباحث ح.ع.حسن من قسم المحاصيل الخضرية في كلية الزراعة بجامعة القاهرة، تم اكتشاف أن استخدام الأسمدة الغنية بالكالسيوم والمغنيسيوم والزنك يمكن أن يعزز بشكل كبير نمو  نباتات البطاطس والنباتات الدرنية  والجذرية الأخرى. وقد أجرت جامعة جامعة القاهرة في مصر هذه الأبحاث المبتكرة، وقد تم نشرها في مجلة إنتاج النبات، وهي مجلة علمية مصرية تابعة لجامعة المنصورة، خلال هذا الشهر.

إنتاجية البطاطس

كما صرح الباحث ح.ع.حسن ، والذي قاد فريق البحث: “وقد أفادت هذه النتائج بإضفاء رؤى ذات قيمة، لاسيما للمزارعين الذين يزرعون البطاطس، ويرغبون في تحسين إنتاجية محصولهم.”

وأضاف معربًا عن أمله: “نأمل أن تسهم هذه البحوث في تطوير إستراتيجيات تسميد أكثر فعالية لقطاع إنتاج محصول درنات  البطاطس، مما يعود بالنفع على مجال الزراعة بشكلٍ عام.”

جودة أفضل، وكمية أكبر

أجرى فريق من العلماء في كلية الزراعة بجامعة القاهرة بمصر هذا البحث، حيث قاموا باختبار تأثير منتجي “BRANDT Manni-Plex Cal-Mag” و”BRANDT Manni-Plex Ca-Zn” على نمو البطاطس وإنتاجيتها.

توصلت الدراسة إلى أن استخدام الأسمدة الغنية بالكالسيوم والمغنيسيوم على الأوراق “التغذية الورقية” – وخاصةً في التربة المستصلحة حديثًا – يعزز بشكل كبير زيادة حجم إنتاج البطاطس بشكل ملحوظ. ووفقًا لنتائج الدراسة، فقد لوحظ تحسن في عدد الدرنات وحجمها وكذلك وزنها.

وأوضح الباحث ح.ع.حسن قائلًا: “يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة الربحية من خلال تعزيز كل من كمية درنات البطاطس وجودتها، مما يتيح بيعها بأسعار أعلى”.

كما استطرد: “تسلط هذه الدراسة الضوء على أهمية استخدام الأسمدة المناسبة وطرق التسميد الصحيحة، والتي يمكن أن تساهم في تقليل تكاليف المزارعين المتعلقة بتقنيات التسميد غير الفعالة.”

تعزيز القابلية للتسويق

وفقًا لنتائج الدراسة، أدى استخدام منتجي “BRANDT Manni-Plex Ca-Zn” و”BRANDT Manni-Plex Cal-Mag” على أوراق نباتات البطاطس “التغذية الورقية” إلى زيادة في الوزن الجاف وتراكم المغذيات في الأوراق. وأوضح الباحث ح.ع.حسن أن هذا الأمر قد يكون مرتبطًا بوظائف المعادن المؤثرة على نباتات البطاطس.

صرّح الباحث قائلًا: “ما زالت هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات حول محصول درنات البطاطس، بالإضافة إلى المحاصيل الإستراتيجية الأخرى، وذلك بهدف تحديد الارتباط الدقيق بين استخدام الكالسيوم والمغنيسيوم والزنك والعوامل البيئية المحددة”.

وقد توصلت الدراسة أيضًا إلى أن الأسمدة الغنية بالمعادن تحفز نمو النباتات، مما يؤدي إلى تعزيز زيادة حجم الأوراق وعددها الإجمالي. وكشفت الدراسة أيضًا عن أن المعادن الحيوية الثلاثة هذه تسهم في زيادة محتوى الكلوروفيل الكلي في النباتات.

وقد صرح الباحث ح.ع.حسن قائلًا: “تسلط نتائجنا الضوء على أهمية استخدام الأسمدة عالية الجودة وفوائد استخدامها على الأوراق “التغذية الورقية”.” “الأمر الذي سيساعد المزارعين في جميع أنحاء العالم على تحسين قابلية تسويق منتجاتهم بلا شك.”

 

مكافحة الجوع على مستوى العالم

تُعد نتائج الدراسة بمثابة خطوة هامة نحو تطوير إستراتيجيات تسميد مستدامة وأكثر فعالية لإنتاج البطاطس.

وفي تصريح آخر له، قال الباحث ح.ع.حسن: “من خلال تحسين ممارسات التسميد، فإنه يغدو بالإمكان تقليل مخاطر ضعف انتاجية  المحاصيل بالنسبة للمزارعين، وتعزيز الاستدامة الشاملة لعملياتهم”. “وبالتالي، سيساعد ذلك على تحقيق أرباح أكبر على المدى الطويل.”

يعتزم الباحث ح.ع.حسن وفريق البحث ذو الصلة مواصلة الجهود المبذولة واستكشاف الفوائد المحتملة لاستخدام أنواع أخرى من الأسمدة وطرق التسميد .

وأوضح قائلًا: “تعتبر زراعة البطاطس بمثابة مساهم كبير في القطاع الزراعي العالمي”. “قد تكون لنتائج بحوثنا الأخيرة تأثيرات مهمة في مسعانا الدائم لمكافحة الجوع على مستوى العالم.”

للحصول على مزيد من المعلومات، يُرجى زيارة موقعنا على الإنترنت: www.brandteurope.com

للتواصل:

محمود جعفر،

مدير مبيعات شركة BRANDT في مصر والشرق الأوسط

البريد الإلكتروني: Mahmoud.Gaafar@brandt.co

الهاتف المحمول: +201010854854

الربح من الانترنت